جراحة إعادة بناء الثدي بواسطة استخدام أنسجة بيولوجية

9/7/2012
أجريت جراحة إعادة بناء الثدي بواسطة استخدام أنسجة بيولوجية بنجاح لأول مرة في المركز الطبي زيف على مريضة سرطان خضعت لعملية استئصال الثدي. وتم تسريح المريضة في أعقاب التماثل إلى الشفاء من العملية.

حتى الآن، تعيّن على ساكنات المنطقة اللاتي احتجن إلى جراحة إعادة بناء الثدي السفر إلى مركز طبي آخر يقدم هذا الإجراء.

في بعض الحالات، تتعذر تغطية غرسة السيليكون لدى مريضات السرطان اللاتي يخضعن لعملية استئصال الثدي بواسطة نسيج عضلي لاستكمال إعادة بناء الثدي، وبالتالي يتم استخدام أنسجة بيولوجية. ويوفر هذا الأمر للمريضة نتيجة طبيعية أكثر، يستبعد استخدام غرسات كبيرة ويتيح إعادة بناء الثدي في مرحلة واحدة بدلا من طريقة المرحلتين المتبعة.

وقال الدكتور شكري قسيس، وهو جراح كبير أخصائي في الجراحة التجميلية في المركز الطبي زيف الذي أجرى العملية، "إن التعامل مع استئصال الثدي ليس سهلاً. ويتيح استخدام الأنسجة البيولوجية إنتاج مظهر ثدي طبيعي أكثر، ويخفف إلى حد كبير من صعوبات التأقلم مع فقدان الثدي الذي تمت إزالته. وتمكّن هذه الخدمة الجديدة النساء المصابات بسرطان الثدي الخضوع إلى إجراء استئصال وإعادة البناء على مقربة من منازلهم، مما يستبعد الحاجة للسفر إلى أحد مستشفيات الأبعد".

إن سرطان الثدي هو المرض الخبيث الأكثر انتشارًا في إسرائيل، وعمليًا في العالم الغربي وفقا لبيانات جمعية مكافحة السرطان. ويتم تشخيص حوالي 4000 امرأة سنويًا في إسرائيل بسرطان الثدي، واحدة من كل ثماني نساء قد تعاني من سرطان الثدي. إذا تم تشخيص المرض في مراحله المبكرة، قد ترتفع نسبة نجاح العلاج إلى 90٪. إن عدد النساء اللاتي يشفين من سرطان الثدي آخذ بالازدياد بشكل مطرد، وذلك بسبب زيادة الوعي المتعلق بأهمية الكشف المبكر وكذلك تقنيات العلاج المتطورة.

تعتبر معدلات الإصابة بسرطان الثدي في الجليل من بين أعلى المعدلات في إسرائيل، وذلك وفقًا للسجل الوطني للسرطان ومراكز مراقبة الأمراض في وزارة الصحة. تشير أحدث البيانات المتعلقة بقضاء صفد بأنه يتم تشخيص 80-90 امرأة بمرض سرطان الثدي سنويًا، لينضممن إلى مجموعة يصل عددها إلى أكثر من 500 امرأة تتم مراقبتهن من قبل معهد الأورام في المركز الطبي زيف في صفد.



من اليسار إلى اليمين: الدكتور شكري قسيس، الدكتور عمرام هداري، نائب رئيس قسم الجراحة، الدكتور أندريه بودرينكو، طبيب متخصص في قسم الجراحة.